أفكار ساندويتشات مغذية لطفلك

0 20

تبحث الأمهات عن أفكارٍ عملية لتحضير ساندويتشات مغذية وصحية لأطفالهن في المدرسة. خاصةً أنهم سيحتاجون لتغذية سليمة ترفع معدل ذكائهم، وتعزّز مناعتهم وسط مخاطر عدوى كورونا في هذا العام الاستثنائي بمخاطره.

هل تريدين تزويد طفلكِ بأفضل الوجبات في كل يومٍ دراسي؟ إليكِ بعض الأفكار الملهمة لتحضير ساندويتشات لذيذة وصحية.

تبحثين عن ساندويتشات مدرسة؟ تذكري الزبدة بالمربى

سندويتش

  • لتحضير هذا الساندويتش اللذيذ، والمفيد، ادهني شريحة التوست بالزبدة ثم المربى فوقها.
  • غطي الساندويتش بالشريحة الثانية من التوست، وضعيه بعلبة حفظ الطعام.
  • يمكنكِ أيضاً استخدام قالب لتقطيع رغيف الخبز الأسمر وحشوه بالزبدة والمربى.
  • ومن الجيد إضافة شرائح الموز إذا كان طفلك يحبها.

سندويتش شيدر و تفاح

سندويتش شيدر و تفاح

يجمع هذا السندويتش “الحلو والمالح” بين طعم خبز القمح بالعسل ونكهة التفاح.

  • إذا كان طفلك يُحب الخردل، ضعي طبقةً رقيقة منه على الخبز.
  • أضيفي شريحتين من جبنة الشيدر ثم قطعي التفاح إلى شرائح رفيعة.
  • يمكنكِ وضع عبوة من الحليب مع هذا الساندويتش، لتصبح الوجبة متكاملة.

التوست بالجبن المشوي

ساندويتشات

“شطائر الجبن المشوي” ساندويتش مدرسي يحبه معظم الأطفال. ويمكنك تحضيره أيضاً كوجبةٍ صباحية لذيذة لجميع أفراد العائلة.

  • وزعي الزبدة على الجزء الخارجي من شريحتي الخبز الأبيض.
  • ضعي شريحة واحدة في مقلاة. ثم ضعي طبقة من الجبن  الشيدر فوقها.
  • أضيفي فوقها شريحة أخرى من الخبز، على أن يُطهى كل جانب حتى يصبح ذهبياً.
  • ضعي الساندويتش في اللانش بوكس مع تغليفها جيداً.
  • يمكنكِ أن تُعززي الوجبة بإضافة حبة من الخضار أو الفاكهة.

 ساندويتش الجبن الكريمي مع الخيار

ساندويتشات

هذه الوجبة الخفيفة غنية بعناصر غذائية تفيد طفلكِ في يومه المدرسي. ويمكنكِ تحضيرها بالجبن الكريمي الطري والخيار.

  • ببساطة، ادهني الجبن الكريمي على شريحتين من الخبز الأبيض.
  • ثم أضيفي فوقها طبقة من شرائح الخيار.
  • اضيفي رشةٍ صغيرة من الزعتر.
    كما يمكنك إضافة النعناع الطازج، أو بضعة حبات من الزيتون المفرغ من الحصوص.

نصائح هامة للتغذية السليمة

التغذية

تجنبي المأكولات الدسمة، ونوعي في الأطعمة التي تقدمينها لطفلكِ، وكوني مبتكرة في طريقة تحضيرها أو طهيها، حتى يُقبل على تناولها.

ينبغي أن تكون الوجبة متكاملة العناصر الغذائية بحيث تشتمل على البروتينات، والدهون، والفيتامينات، والكربوهيدرات، والأملاح المعدنية، والماء.

ومن الضروري أن تحتوي وجبة الأطفال على الخضار، والفاكهة الطازجة التي يُفضل وضعها ثماراً سليمة دون تقطيعها حتى تحافظ على قيمتها الغذائية. وإن اضطررت لتقطيعها، احرصي على أن تكون بشكلٍ طولي ليأكلها بيده.

ولا تنسي أنك تستطيعين استبدال الفاكهة بالعصير الطازج أو الحليب، لتنويع الوجبات خلال الأسبوع الدراسي.

شاركنا بتعليق

Your email address will not be published.