هكذا تفيدكِ مصارحة النفس

0 13

يؤكد علم النفس أن كثير من المشاكل التي تواجهينها سببها عدم مصارحة النفس وصعوبة تحليل عواطفك ومشاعرك.

لذلك، ينصحك الخبراء بالحديث مع نفسكِ بصراحة والاعتراف بالأوقات الصعبة والعقبات التي مررتِ بها.

عليك أيضاً أن تحددي نقاط قوتكِ ومعرفة ما ينقصكِ فعلاً لتنجحي في مواجهة أي تحديات قد تواجهكِ.

لذلكِ سنرشدك إلى أفضل طريقة لمصارحة نفسكِ بكل ما يدور في عقلك لتحقيق أفضل النتائج.

تحدثي عن مخاوفكِ أولاً

الحديث مع نفسك

قد يكون منطقياً ألا تشعري بالراحة عند الحديث عن مخاوفكِ وشكوككِ أمام الآخرين.

لكن الحديث مع نفسك مختلف، فمن المؤكد أنكِ ستكونين صريحة تماماً وستتحررين من الخجل أو التوتر.

فسيكشف لك هذا السلوك أن الأمور أكثر بساطةً مما تعتقدين، وأن خوفك وقلقك صورا لك عكس ذلك.

وحين تغرقين في هذا التوتر تفقدين قدرتك على اتخاذ خطواتٍ إيجابية نحو عيش حياتكِ بالطريقة التي تريدينها.

مواجهة الماضي أحد أشكال مصارحة النفس

إيجابيات مصارحة النفس

في بعض الأحيان، قد تنجح الذكريات السيئة في التسلل من الماضي والتأثير على حاضركِ بشكلٍ سلبي.

لكن مواجهة نفسكِ وهذه الذكريات، قد تكون الخطوة الأولى في طريق التعافي من آثارها السيئة.

كما ينصحكِ خبراء علم النفس بالتركيز على الذكريات الجيدة وأن تتركي خلفك أي شيء قد يضايقكِ تذكره.

كما تحتاجين أيضاً، من وقتٍ إلى آخر إلى أن تودعي بعض الأشخاص أو الأماكن، وتبدأي حياةً جديدة بعد كل نهاية.

مصارحة النفس تساعدكِ على التحكم في غضبك

مشاعر الغضب

إذا كنتِ تريدين السيطرة على غضبكِ، وجهي إلى نفسك بعض الأسئلة مثل: “ماذا الذي سأستفيده من الغضب؟ هل سيحل هذا الشعور مشكلتي؟”.

ستفيدكِ إجابة هذه الأسئلة في تقييم ما يضايقكِ بطريقةٍ صحيحة وواضحة، وقد تكتشفين أن الموقف لم يكن يستحق عصبيتكِ.

كما يساعدكِ هذا السلوك مع الوقت على اتخاذ ردات فعل تتناسب مع المواقف اليومية التي تواجهينها.

حللي مشاعرك

تحليل المشاعر

جزء من الحديث مع نفسكِ هو أن تحللي كل ما تشعرين به وأن تفكري في الأسباب وراء كل شعور.

بهذه الطريقة تستطيعين التخلص من الضغوط وتنجحين في تفادي الأمور التي أدت بكِ إلى هذه المشاعر السلبية.

كما سيفيدكِ في تحقيق التوازن بين أفكاركِ وانطباعاتكِ المختلفة ويضمن لكِ أن لا تندمي على أي رد فعل تتخذينه.

اتبعي هذه الخطوات لضمان أفضل طريقة ممكنة لمصارحة نفسك وتحقيق السلام الداخلي.

شاركنا بتعليق

Your email address will not be published.