مواقف يومية نتمنى لو يتصرف فيها الرجال كالنساء

0 49

تصادف النساء مواقف يومية، تتمنى لو يتعامل الرجال معها بطريقة تشبه تفكيرهن.

هذه المواقف تتنوع بين الخلافات العاطفية، المناسبات، وحتى تفاصيل الحياة اليومية بينكما.

بالتأكيد، مررتِ ببعض هذه المواقف، التي  كانت سبباً في إحباطك، لأنكِ توقعت أن يتصرف شريكك خلالها بطريقة مختلفة.

 سنعرفك إلى بعض هذه المواقف، أخبرينا أي منها اختبرتِ؟

هكذا تختلف طريقة تقديم الهدايا من الرجال للنساء

الهدايا

هل تنشغلين قبل عيد ميلاد شريكك بالتفكير في مفاجأة تليق بهذه المناسبة، سواء في ما يتعلق باختيار الهدية، أو طريقة تقديمها؟

إذا كنتِ تفعلين، فننصحكِ بأن لا تنتظري أن يفاجئكِ الشريك بالطريقة نفسها.

فالرجال يميلون إلى التفكير العملي. وقد يُفضّل الشريك سؤالكِ عمّا ينقصكِ ليقدمه لكِ.

هدايا

وهو يتصرف بهذه الطريقة، ظناً منه أن ذلك يسعدك أكثر من أن يشتري لكِ شيئاً لا تحتاجينه.

ما لا يعرفه الرجال، أن المفاجأة هي ما يسعدكِ حقاً، بغض النظر عن قيمة الهدية.

التركيز في التفاصيل .. مواقف يومية تظهر الفروقات

التركيز في التفاصيل

ربما أغضبكِ أنكِ غيرتِ لون شعركِ، أو ارتديتِ ستايل مختلف عمّا اعتدتِ عليه، ولم ينتبه الشريك لذلك.

للأسف، لا يلاحظ معظم الرجال التفاصيل، ولا يبدون أي اهتمامٍ بها.

ويشمل ذلك الكثير من الأمور، منها بعض التصرفات التي قد تثير ضيقك، لكنه أيضاً لا يلاحظها.

كذلك المرات التي انتظرتِ فيها أن يسألك عن سبب انزعاجكِ، إلا أنه لم ينتبه أصلاً.

الرجال كتومون أكثر

مواقف يومية

في الوقت الذي تجدين فيه نفسكِ حريصةً على أن يشارككِ الحبيب تفاصيل حياتك ومستجدات يومك، قد يميل هو للاحتفاظ بتفاصيل ما يحدث معه.

ويوضح مؤلف كتاب “النساء من المريخ والرجال من الزهرة”، أن الرجال يميلون إلى دخول ما أسماه “الكهف الخاص” حين يواجهون مشكلةٍ ما.

في الوقت التي تميل فيه النساء إلى طلب المساعدة من الشريك.

إذا كان الأمر يضايقكِ، لا تترددي في الحديث معه بصراحة، وأخبريه بأن جزءاً من قوة علاقتكما، يرتبط بمدى وضوح كل منكما مع الآخر.

مواقف يومية يتصرف فيها الرجال بشكل مختلف.. الشجار

الشجار

هل تتمنين لو أن الشريك يتعامل معكِ وقت الشجار بنفس الطريقة التي تعاملينه بها؟

لستِ وحدكِ، فالغالبية العظمى من النساء تحلمن بالأمر نفسه.

بالرغم مما يعتقده الكثير من الرجال، بأن النساء تكنّ أكثر حدة في أوقات الخلاف، إلا أن هذا الأمر ليس حقيقياً.

الحقيقة، أن النساء واضحات ومحددات، ولديهن ميل نحو تحديد أسباب ضيقهن، وبمجرد فعل ذلك فإن الأمر ينتهي بالنسبة إليهن.

أما الرجال، فيجدون راحتهم في العزلة، ويفضلون عدم الحديث عن أسباب ضيقهم.

شاركنا بتعليق

Your email address will not be published.