هذه الوجبات الخفيفة تساعدك على خسارة الوزن

0 94

عند اعتمادك نظاماً غذائياً أو حميةً لإنقاص الوزن، قد تصيبك الحيرة أحياناً لاختيار الوجبات الخفيفة أو “السناك”، التي تستطيعين تناولها من دون قلق.

فبعد بذل مجهودٍ شاق أثناء استراحة عملك، أو حتى بين الوجبات الرئيسية الثلاث، قد تشعرين بالجوع بسبب الطاقة التي فقدها جسمك، ويحتاج إلى تعويضها من خلال الأطعمة.

اكل سناك

لكن التزامك بنظام الأكل الصحي الذي تتبعينه للحصول على وزنٍ أقل، يمنعك غالباً من تناول أي أطعمة عالية السعرات الحرارية.

لذلك أعددنا لك قائمة تتضمن سبعاً من الوجبات الخفيفة اللذيذة، التي يسهل تناولها حين يباغتك الجوع، من دون أن تقلقي على نظام حميتك.

جربي هذه المأكولات بين الوجبات الرئيسية، وتأكدي أنك ستشعرين بالرضى والشبع.

المكسرات من الوجبات الخفيفة المناسبة

الوجبت الخفيفة

هل ألغيت المكسرات من نظامك الغذائي بسبب كل ما تسمعينه عن أنها تسبب زيادةً في الوزن؟

في هذه الحالة أنت مخطئة، إذ أكدت دراسةً طبيةً أن هذه الوجبة تستطيع حمايتك من زيادة الوزن.

لذلك، يمكنك بكل ثقة أن تعتبري المكسرات وجبةً خفيفةً مثاليةً، سواء أكنت تتبعين حميةً غذائيةً أو نظاماً غذائياً صحياً.

والسبب أنها غنية بالفيتامينات، الدهون الثلاثية، والأحماض الأمينية المفيدة لصحة المخ والجسم والبشرة.

مكسرات

كما تحتوي على نسبةٍ عاليةٍ من الدهون الصحية والألياف المفيدة للجسم.

وتوفر التوازن المثالي بين الدهون والبروتين والألياف الصحية، فتعطيكِ إحساساً بالشبع لفتراتٍ أطول، وتمدك بالطاقة أيضاً.

وأثبتت دراسات عديدة أن زيادة نسبة المكسرات في الغذاء اليومي،  تساعدك في الحفاظ على نمط حياةٍ صحي.

شرائح التفاح مع زبدة الفول السوداني

الوجبات الخفيفة

يقال إن تناول تفاحة كل يوم يغنيك عن الذهاب إلى الطبيب، فتخيلي الفوائد الصحية الموجودة في هذه الفاكهة.

فهي تحتوي على نسبٍ عالية من الحديد، الماء والألياف التي تدعم جسمك وتمده بالطاقة والترطيب والإحساس بالشبع.

كما تتضمن عدداً كبيراً من مضادات الأكسدة والبوليفينول، التي تحسن صحة أمعائك وتقلل من مخاطر إصابتك بأمراض القلب.

الوجبات الخفيفة

أما زبدة الفول السوداني فهي مصدر لعددٍ كبيرٍ من الكربوهيدرات المفيدة، الفيتامينات والمعادن والدهون الصحية.

يضاف إليها، محتواها العالي من البروتينات والألياف، التي تعطيك الكثير من الطاقة والنشاط وتملأ معدتك لفترةٍ طويلة.

لكن ننصحك بالاعتدال في تناولها، لأن تأثيرها في مساعدتك على إنقاص الوزن قد ينقلب إلى العكس إذا استهلكتها بكمياتٍ كبيرة.

الوجبات الخفيفة تتضمن شرائح الخيار مع سلطة الحمص

الوجبات الخفيفة

هذا النوع من الخضار من أفضل الخيارات الغذائية عند اتباع حمياتٍ غذائية، فالماء يشكل 95 في المئة من تكوينه. كما أنه مصدر أساسي لفيتامينات أ، ب، سي وك.

وتتوفر فيه حاجة جسمك اليومية من البوتاسيوم والزنك والمنغنيز، ومضادات الأكسدة كالفلافونويد.

كل ذلك يفيد في تحسين وظائف جسمك المختلفة ويقوي جهاز المناعة الخاص بك.

خيار

وبما أنه منعدم السعرات الحرارية، تستطيعين تناوله بأي كميةٍ من دون الخوف من زيادة الوزن بل سيملأ معدتك ويرطب ويغذي جسمك وبشرتك.

أما سلطة الحمص المسلوق، فتتضمن زيت الزيتون والثوم والتوابل، فهي تحسن صحة القلب، تقلل الالتهابات، وتحسن مستويات السكر في الدم، لغناها بالألياف القابلة للذوبان والبروتين النباتي.

زبادي يوناني مع توت مشكل

زبادي وتوت

ستحبين هذا السناك كثيراً، فألوانه كافية لتشعري بالبهجة والسعادة.

وقد أجرى عدد من الباحثين دراسات عدة حول قدرة الزبادي اليوناني تحديداً على إنقاص الوزن بشكلٍ ملحوظ.

وإضافة إلى قدرته على سد الجوع لساعاتٍ طويلة، فهو غني بالبروتينات والكالسيوم أكثر من اللبن العادي.

توت فاكهة

هذه البروتينات تلعب دوراً في تعزيز عملية التمثيل الغذائي في الجسم، ما يؤدي إلى حرق الدهون بطريقةٍ أسرع.

أما التوت، وهو أكبر مصدر معروف لمضادات الأكسدة، فله تأثير قوي على استخراج رواسب الدهون في الجسم.

وهذا ما يجعله فعالاً في إزالة الدهون الزائدة من جسمك. لذلك، جربيه كنوعٍ من الوجبات الخفيفة أو حتى كوجبة فطورٍ رئيسية.

من الوجبات الخفيفة شرائح الفلفل الأحمر

الوجبات الخفيفة

استبدلي البطاطا المقلية، التي نعرف جيداً كم هي لذيذة الطعم لكنها ستزيد وزنك، بشرائح الفلفل الأحمر البارد.

هل تعلمين أنه صحي بشكلٍ خيالي؟

يكفي محتواه الوافر من فيتامين سي، الذي يتخطى بأضعاف الكمية الموجودة في البرتقال، حتى إن ثلث حبة تحتوي على النسبة الموصى بها يومياً من هذا الفيتامين.

إلى جانب ذلك، يحتوي الفلفل الأحمر على مضادات أكسدة الأساسية للوقاية من الأمراض السرطانية، وتقوية مناعتك.

البيض المسلوق أفضل الوجبات الخفيفة

بيض مسلوق

يعتبر البيض المسلوق من أكثر الأطعمة المستخدمة في برامج إنقاص الوزن، فهو مشبع بشكلٍ مفاجئ.

إذ يشمل الكثير من البروتين، وفيتامينات ك وب، كما يملك القدرة على تخفيض السعرات الحرارية التي تدخل إلى جسمك لعدة ساعات متتالية.

وبالرغم من محتواه العالي من الكوليسترول، إلا أن الدراسات الحديثة أشارت إلى أن تناوله بشكلٍ معتدل يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب.

ننصحك بتناوله مع بعض الخضار، كالخس والخيار والطماطم لفائدةٍ أكبر.

قطعة واحدة من الفاكهة تكفي

فاكهة

ليس من الضروري أن تكون وجبتك الخفيفة معقدة ومليئة بالمكونات، وإلا فلن تشعري أنها خفيفة وسهلة التناول دائماً.

يمكن أن تكون قطعة واحدة من الفاكهة “سناك” مثالياً مرضياً ومشبعاً لك، سواء بين الوجبات أو حتى كعشاء خفيف في حميتك الغذائية.

يمكنك الاختيار بين حبة من الموز، الفراولة، البطيخ، أو البرتقال مثلاً.

شاركنا بتعليق

Your email address will not be published.