دور الرياضة في دعم الصحة العقلية

0 54

يتحدث الأطباء والمتخصصون دائماً عن أهمية الرياضة ودورها الفعال في حرق السعرات الحرارية وخسارة الوزن، والتمتع بصحةٍ جيدة. لكن في السنوات الأخيرة، بدأ الاتجاه إلى ربطها بدعم الصحة العقلية ورفع مستويات التركيز.

وأياً كان نوع الرياضة التي تفضلينها، فمن المؤكد أنكِ ستحصلين على فوائد كثيرة.

فهي لا تقتصر على نوعٍ بعينه، لكنها تتطلب بعض الشروط، مثل المداومة عليها خمس مرات أسبوعياً.

علاقة الصحة العقلية والرياضة

ووفقاً للمؤسسة الوطنية للنوم في بريطانيا، يفضل ممارسة الرياضة في الصباح الباكر، ليحقق الجسم أفضل استفادةٍ منها.

كما توضح المؤسسة، أن التمارين ترفع درجة حرارة الجسم، ومعدلات ضربات قلبك، كما تحفز الجهاز العصبي.

لهذا السبب، ننصحك بتجنب القيام بها في وقتٍ متأخرٍ جداً من اليوم، كي لا تعاني من مشكلات النوم أو آلام العظام.

الرياضة تساعدكِ على التخلص من الطاقة السلبية

الصحة العقلية واليوغا

تشير الكثير من الدراسات إلى أهمية الدور الذي تلعبه الرياضة في التخلص من الآثار السلبية للضغوط التي تواجهينها يومياً.

كما بينت أن من التزموا بالرياضة يومياً، تراجعت لديهم معدلات الاكتئاب، مقارنةً بالأشخاص الذين يتدربون على فترات، أو الذين لا يمارسونها أصلاً.

وكشفت أن الرياضات الجماعية هي الأكثر فعالية، لكن هذا لا يمنع أن نشاطات مثل اليوغا مفيدة أيضاً.

رياضة

ويقول الباحثون إن تأثير الرياضة كان أكبر بالنسبة إلى من لديهم تاريخ مرضي مع الاكتئاب.

إذ تعزز الرياضة إطلاق مواد كيميائية تحسن الحالة المزاجية، مثل السيروتونين والنورأدرينالين والدوبامين.

أما الخبر السار، فكان وضع العلماء الأعمال المنزلية على لائحة السلوكيات التي تساعد على التخلص من الطاقة السلبية.

الآن أصبح بإمكانك الاستمتاع بوقتك أثناء تنظيف أو ترتيب غرفتك مثلاً.

هذه هي العلاقة بين الرياضة والصحة العقلية

الأنشطة العقلية

تحدثت دراسة حديثة، نشرتها مجلة Clinical Psychiatry، عما أسمته “الفوائد العلاجية للتمارين الرياضية”.

إذ وجد القائمون عليها، أن التمارين الرياضية تعمل على زيادة تدفق الدم إلى الدماغ، ما يرفع معدلات التركيز والأداء العقلي.

وينعكس ذلك على الكثير من العمليات الحيوية، من بينها الهضم، وعمل جهاز المناعة أيضاً.

كما ستلاحظين انخفاض الإرهاق المرتبط بالمجهود العقلي الكبير، خصوصاً إذا كنتِ تعملين في وظيفة تتطلب تفكيراً وتركيزاً شديدين.

شاركنا بتعليق

Your email address will not be published.